بيان صحفي

"شروق" تروج للشارقة خلال القمة العالمية للسياحة الحلال في أبوظبي


كعارض وراعٍ للحدث
كجزء من مساعيها الرامية إلى الترويج لإمارة الشارقة كوجهة رائدة للأعمال والاستثمار، شاركت هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق)، في القمة العالمية للسياحة الحلال التي عُقدت في العاصمة أبوظبي خلال الفترة من 19 إلى 21 أكتوبر الجاري.
وجاءت مشاركة (شروق) كأحد الرعاة والعارضين في القمة، بهدف رفع تعريف المستثمرين المختصين بقطاع السياحة الحلال بالمكانة البارزة التي تحتلها الشارقة في هذا المجال، باعتبارها واحدة من أبرز الوجهات السياحية الحلال على مستوى العالم.
وعرضت المنصة الخاصة بـ (شروق) في القمة، أبرز وجهات الإمارة السياحية، بما في ذلك منتجع الجبل، ذا شيدي - خورفكان، والذي فاز بجائزة مشروع العام للضيافة والترفيه لدول مجلس التعاون الخليجي ضمن جوائز الشرق الأوسط للعمارة بدورتها الخامسة، ومشروع كلباء للسياحة البيئية، ومشروع "قلب الشارقة" التراثي، والذي يحتضن فندق البيت، وهو أول منتجع فاخر وفندق إماراتي تراثي من فئة الخمس نجوم.
وفي تعليق له على الرعاية، أحمد عبيد القصير، المدير التنفيذي للعمليات في هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق): "جاءت مشاركتنا في القمة العالمية للسياحة الإسلامية، كجزء من استراتيجيتنا الرامية إلى ترسيخ مكانة الشارقة للاستثمار والأعمال، لا سيما في مجال السياحة".
وأضاف القصير: "تُعد إمارة الشارقة من أبرز الوجهات السياحة العالمية الحلال، نظراً لما تزخر به الإمارة من المقاصد الترفيهية والسياحية العائلية، والتي تمتاز بمرافقها العصرية، مع حفاظها على الطابع الإسلامية والعربي الذي تتميز به الإمارة".
عودة إلى الإعلام
شارك هذا المقال: