بيان صحفي

"شروق" تُروِّج في الولايات المتحدة الأمريكية لفرص الاستثمار بالشارقة


على هامش مشاركتها ضمن وفد وزارة الاقتصاد الإماراتية
اختتمت هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير "شروق" سلسلة من الاجتماعات رفيعة المستوى الهادفة إلى بحث فرص الاستثمار مع عدد من المنظمات والمؤسسات الأمريكية، خلال زيارتها ضمن وفد رفيع ترأسته وزارة الاقتصاد الإماراتية إلى الولايات المتحدة، وشملت عقد اجتماعات وحضور فعاليات في واشنطن، وسياتل، وسان فرانسيسكو، ولوس أنجلوس. وجاءت مشاركة الهيئة في إطار إلتزامها بترويج فرص الاستثمار في إمارة الشارقة.
وترأست وفد "شروق" الشيخة بدور بنت سلطان القاسمي، رئيس هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير "شروق"، وضم سعادة مروان بن جاسم السركال، المدير التنفيذي لـ"شروق"، وسعود مقداد السويدي، مدير إدارة الخدمات المؤسسية في "شروق"، وإيلي جميل أرمالي، مدير إدارة تطوير الأعمال في "شروق".
وقال سعادة مروان بن جاسم السركال، المدير التنفيذي لـ"شروق"، في تصريح له حول الزيارة إلى الولايات المتحدة الأمريكية: "تواصل العلاقة المثمرة والبناءة بين الولايات المتحدة الأمريكية والشارقة نموها وقوتها. وتماشياً مع هذا النمو أبرمت "شروق" خلال العامين الماضيين عدداً من مذكرات التفاهم بهدف زيادة التعاون الثنائي مع غرفة التجارة الأمريكية العربية الوطنية، وغرفة التجارة والصناعة الأمريكية، ومجلس الأعمال الأمريكي الإماراتي، وبنك الصادرات والواردات الأمريكي. وشكلت مشاركة "شروق" ضمن وفد وزارة الاقتصاد فرصة مثالية لمواصلة البناء على هذه الأسس المتينة. وهناك إمكانات هائلة للتعاون بين الشارقة والشركات والمؤسسات الأمريكية بما يعود بالمنفعة الكبرى على الجانبين، ونحن مسرورون بما حققته هذه الزيارة من إنطباع إيجابي واهتمام كبير".
وأشار السركال إلى أن "شروق" أجرت خلال مشاركتها في هذه الزيارة، اجتماعاً منفصلاً مع ممثلين عن مجموعة من الشركات والمؤسسات والكيانات، تناول التسهيلات التي تقدمها الشارقة للمستثمرين في مختلف القطاعات.
وبلغ حجم التبادل التجاري بين الولايات المتحدة الأمريكية والشارقة 726.9 مليون دولار في العام 2012، حيث وصل حجم الصادرات إلى 5.46 مليون دولار، وتجارة إعادة التصدير إلى 15.2 مليون دولار، وتواصل هذه الأرقام النمو. وبلغ حجم التبادل التجاري بين الولايات المتحدة والإمارات العربية المتحدة 2.3 مليار دولار للصادرات في العام 2013، فيما بلغ حجم الواردات 24.5 مليار دولار خلال العام ذاته. ومن المتوقع نمو هذه الأرقام بشكل كبير، لاسيما بعد نتائج الشهرين الأولين من العام 2014، حيث بلغت الصادرات 408 ملايين دولار، والواردات 3.5 مليار دولار.
يشار إلى أن "شروق" تأسست عام 2009 بهدف تحقيق إنجازات اجتماعية وثقافية وبيئية وتنمية اقتصادية على أساس الهوية العربية والإسلامية لإمارة الشارقة. وتسعى الهيئة إلى تشجيع الاستثمار عن طريق تبني أفضل المعايير الدولية في تقديم الخدمات النوعية التي تساعد في جذب المستثمرين سواءً من المنطقة أو من كافة أنحاء العالم.
وتتركز مهام "شروق" في توفير التسهيلات الضرورية والحوافز وتذليل العقبات التي تواجه أنشطة الاستثمار في الإمارة، وكذلك تقييم مشروعات البنية التحتية ووضع الخطط اللازمة لإستكمال تلك المشروعات.
وتقديراً لإنجازاتها المتميزة، فازت "شروق" بجائزة وكالة الاستثمار الأجنبي المباشر لعام 2013 و 2014 التي تقدمها مجلة "ذا يوروبيان" البريطانية ضمن الجوائز المصرفية للعام 2013 و 2014 - منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.
عودة إلى الإعلام
شارك هذا المقال: