بيان صحفي

كينجستون يزيح ويليامز ويتصدر في اليوم الثاني من "بطولة الشارقة لأساتذة الجولف"

March 19، 2017

جنوب أفريقيا تفرض سيطرتها على "الأساتذة"
أسفرت نتائج منافسات اليوم الثاني لبطولة الشارقة لأساتذة الجولف أمس (الجمعة)، عن تصَدر الجنوب أفريقي جيمس كينجستون، قائمة المتبارين، مسجلاً 10 ضربات أقل من المعدل، ليزيح بذلك مواطنه كريس ويليامز الذي تصدر أمس الأول بعد أن حقق 7 ضربات أقل من معدل الضربات البالغ 72 ضربة للوصول إلى الحفر البالغ عددها 18 حفرة على دورتين.
وجاء البريطاني جاري ماركس في المركز الثاني مسجلاً 9 ضربات أقل من المعدل، تلاه الجنوب افريقي كريس ويليامز بمعدل 9 ضربات أقل من المعدل، وحلَ البريطانيان بول برودهيرست (حامل لقب البطولة)، وروجر شابمان في المركزين الرابع والخامس على التوالي، مسجلين سبع ضربات أقل من المعدل لكل منهما.
وانطلقت يوم الخميس الماضي، البطولة التي تختتم فعالياتها بتتويج البطل اليوم (السبت)، برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وبتنظيم هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق) بالتعاون مع الجولة الأوروبية لأساتذة الجولف. وتُعد بطولة الشارقة لأساتذة الجولف التي يشارك فيها عدد من أبرز محترفي اللعبة، أمثال رونان رافيرتي، وجوس ريفيرو، وبول برودهيرست، وباري لين، خامس فعاليات منافسات الجولة الأوروبية لأساتذة الجولف الذين تجاوزا الخمسين عاماً من عمرهم، والتي انطلقت لأول مرة في العام 1992، وتنظم إمارة الشارقة البطولة سنوياً حتى عام 2019.
وشهدت منافسات اليوم الثاني من بطولة أساتذة الجولف، معادلة الجنوب أفريقي جيمس كينجستون للرقم الذي سجله مواطنه كريس ويليامز في اليوم الأول للبطولة التي انطلقت الخميس الماضي، بواقع 7 ضربات أقل من المعدل.
ويتبارى 57 من أساتذة اللعبة العالميين ينتمون إلى 17 دولة، منهم 55 من المحترفين، وإثنين من الهواة، لإحراز اللقب، والفوز بجوائز بطولة الشارقة لأساتذة الجولف، البالغ قيمتها 425 ألف دولار، والتي يستضيفها نادي الشارقة للجولف والرماية.
واستعرض المتبارون في الجولة الثانية من البطولة مهاراتهم وأساليب لعبهم المحترفة أمام المئات من عشاق اللعبة، رافعين درجة المنافسة وسط درجة حرارة وأجواء مثالية، تخللتها رياح قوية نسبياً، زادت من مستوى التحدي، في الوقت الذي غابت فيه أشعة الشمس في أغلب اوقات اللعب.
ووفرت هيئة الشارقة للاستثمار والتطوير (شروق)، كافة عناصر النجاح للحدث بما يليق بإمارة الشارقة، وتحظى البطولة بدعم اتحاد الإمارات للجولف، ومجلس الشارقة الرياضي، ومن فندق "راديسون بلو" بالشارقة حيث يقيم اللاعبون.
وتحظى البطولة كذلك بدعم من المركز الميكانيكي للخليج العربي، المورد الرئيسي لسيارات "بي أم دابليو"، أسطولاً يتألف من 20 سيارة فاخرة لنقل اللاعبين والمسؤولين، كما تضم قائمة الجهات الراعية للحدث كل من ناشيونال للدهانات، والمشرق لخدمات الري، وهارادين جولف، وويكد للخيام والليث وتيتليست.
عودة إلى الإعلام
شارك هذا المقال: